Al-Hikma Bookstore

 
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
محتويات المكتبة

الفرديّة

الفرديّة

زيد بن علي الوزير

بحث في أزمة الفقه الفردي السياسي عند المسلمين

كان نقل الخلافة من قضية فروع الى قضية عقيدة، اي من علم أصول الفقه الى علم أصول الدين (علم الكلام) أقسى ضربة نزلت بالفكر السياسي، اذ باتت تعالج كعقيدة لا كمنهج سياسي

ولانّ علم الكلام ذروة الفكر الاسلامي، فليس سهلاً فهمه، ولهذا ظلّ حبيس أروقة علمية باعتباره ثقافة النخبة، ولم يتمكن من أن يصير تياراً قوياً. ولأنّه كان على خلاف مع سياسة القصور فقد حورب محاربة عنيفة، مما أدى الى احتجازه في أروقة لا نوافذ لها فلم يتم التواصل بينه وبين الناس مما أفقد تلك الأفكار الرائعة أثرها. وكان إخراج الخلافة من الفروع إلى الأصول فخاً ناجحاً احتجز النظرية السياسية في قالب متجمد. ولأنّ الخلافة قد أصبحت ديناً صار تلمّسها مشفوعاً بكمية كبيرة من الرعب، ولو بقيت في علم الفروع لتّم تناولها بسهولة كقضيةٍ من قضايانا اليومية

لقد تحدّث المصلحون المجددّون عن السبب في انهيار الحكم الاسلامي، معيدين ذلك إلى إلغاء "الشورى" وعدم العمل بثوابت القرآن والحديث، وأنّ ذلك كان هو السبب فيما يعانيه المسلمون اليوم من حكم فردي كان وما يزال يشكل بؤرة الأزمة السياسية المتقيّحة. وحديثهم هذا يعلن عن وجود مرض، لكنّه لا يكشف طبيعته! وإذا كان ذلك التعليل مقبولاً لفترة من الزمن لكنّه لا يفسّر بقاءه كل الزمن -- وهذه هي القضيّة. ذلك أنّه من المستحيل أن يتجمّد مسار طويل على نمط معيّن بدون أسباب قويّة تجعله يتحصّن ضدّ عوامل التغيير، فالفرديّة، لا يمكن أن تعيش هذا البقاء الطويل بدون أسباب تحفظها -- قد تعيش زمناً محدّداً لكنها لن تعيش كل الزمن

لقد زالت فرديّات، وتحطمت ديكتاتوريات في العالم كلّه إلاّ في العالم الإسلامي فهي مطنبة أوتادها رافعة خيامها حيث حلّت -- فما هو السبب؟! ولماذا بقيت الفرديّة تتحكّم؟ ولماذا أصبح الحكم الفردي ديناً يمارس، وطقوساً تؤدّى، والتمسّك به ضرباً من الدين والمغالاة فيه نوعاً من التقوى؟!

هذا هو السؤال الحقيقي لهذا الكتاب، الذي يضع نقاطاً على بعض حروف غفل، وهو بذلك قد أضاف شيئاً لم يكن مقروءاً من قبل بالرّغم من وجود كتابة زاهية ذات ضجيج لغويّ أخّاذ


مركز التراث والبحوث اليمني
  
RSS Feeds

قائمة الكتب

Search


1-703-820-7500

Main Menu

الإعلان
الإعلان
الإعلان
الإعلان

لدينا خدمات الترجمة المحلفة وكاتب العدل
We Provide Translation and Notary Public Services